عبدالله الزامل: راهنت سابقاً أن ضرر تداعيات أزمة كورونا ستكون أقل ضرراً على «الأهلي المتحد» من «بيتك»

2020-08-14 - 19:23

- أرباح «المتحد» في النصف الأول من 2020 بلغت 88 مليون دينار مقابل 57 مليون لـ «بيتك» 

- قاتل الله المصالح التي أفسدت كل مشروع طموح 

أعلن الاقتصادي عبدالله الزامل أن، ارباح النصف الاول 2019 للبنك الاهلي المتحد بلغت 113 مليون دينار كما أن أرباح «بيتك» 108 مليون دينار باجمالي 221 مليون.

وقال إن أرباح النصف الأول من 2020، للأهلي المتحد بلغت 88 مليون دينار، وأرباح «بيتك» بلغت 57 مليون دينار بإجمالي 145 مليون دينار، وأن نسبة الانخفاض بلغت 34 % لو تم الدمج بمقابل 47 % بدون دمج ، مضيفاً، قاتل الله المصالح التي افسدت كل مشروع طموح.

وراهن الزامل قبل شهر من صدور البيانات المالية، على أن ضرر تداعيات أزمة كورونا ستكون أقل ضرراً على «الأهلي المتحد» من «بيتك»، لأن 10 % من اصول «الأهلي المتحد» سندات حكومية، و9 % ودائع لدى بنوك مركزية ، و11 % ودائع لدى مصارف، 30 % من الأصول آمنة بدرجة جيدة 

و7 % قروض استهلاكية و17 % قروض عقارية و24 % آمنة بدرجة متوسطة.

وأكد الزامل أن ما يفوق 54 % من اصول «الأهلي المتحد» آمنة ومستقرة 

بيانات البنك الأهلي المتحد

وكان البنك الأهلي المتحد قد أعلن عن نتائج النصف الأول من عام 2020 والتي تظهر تحقيق أرباح صافية - بعد استثناء حصص الأقلية - بلغت 293.4 مليون دولار، بانخفاض قدره %22.3 عن فترة الستة أشهر نفسها من عام 2019 والتي سجلت 377.5 مليون دولار، لينخفض تبعا لذلك العائد الأساسي للسهم إلى 2.9 سنت عن النصف الأول من العام مقابل 3.7 سنتات للفترة نفسها من العام السابق.

وتعكس ربحية الفترة الأوضاع الاستثنائية التي سادت الأسواق خلال النصف الأول من العام في ظل تفشي جائحة الفيروس التاجي المستجد وتداعياتها التي دفعت الاقتصاد العالمي إلى هوّة انكماش اقتصادي قد يكون الأشد حدّة منذ عقود، فيما جاء تهاوي أسعار النفط إلى مستويات تاريخية خلال الربع الثاني من العام ليشكل صدمة مزدوجة لاقتصادات دول المنطقة، وتحديا مضاعفا لمالياتها العامة وأسواقها، في حين كانت لتدابير الإغلاق والحظر العام والجزئي تأثيراتها البالغة على أغلبية القطاعات والأنشطة التجارية للأفراد والشركات.

وفي ظل هذه الأوضاع، فقد انخفض دخل البنك من صافي الفوائد بنسبة %17 إلى 406.7 ملايين دولار في النصف الأول من العام مقابل 490.2 مليون دولار لنفس الفترة من العام السابق، ما أدى إلى تراجع الدخل التشغيلي الإجمالي للبنك إلى 575.6 مليون دولار خلال الستة أشهر الأولى من العام مقابل 630.1 مليون دولار للفترة نفسها من العام السابق، ومن ناحية أخرى بلغت نسبة التكاليف إلى إجمالي الدخل %27.4 مقابل %26.5 للنصف الأول من عام 2019 بفضل استمرار تطبيق الترشيد الممنهج والمدروس للمصروفات.

مواضيع ذات صلة:

المرزوق: مجلس إدارة «بيتك» و«الأهلي المتحد» اتفقا على متوسط معدل تبادل الأسهم

قال‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الإدارة‭ ‬في‭ ‬بيت‭ ‬التمويل‭ ‬الكويتي‭ ‬‮«‬بيتك‮»‬،‭ ‬حمد‭...

27 يناير 2019

"الهيكلة": توظيف 30 شابا كويتيا في البنك الأهلي المتحد

(كونا) - أعلن برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة عن توظيف 30 شابا كويتيا من حملة المؤهل...

05 ديسمبر 2018

«الأهلي المتحد»: بنكان استثماريان يعكفان على تقييم معدل عادل لمبادلة الأسهم مع بيتك

‮«‬كونا‮»‬‭ : ‬قال‭ ‬البنك‭ ‬الأهلي‭ ‬المتحد‭ ‬اليوم‭ ‬الأحد‭ ‬أن‭ ‬بنكين‭ ‬استثماريين‭...

26 أغسطس 2018

تقرير صادر عن المركز المالي الكويتي «المركز»: صفقة الدمج بين بيت التمويل الكويتي والبنك الأهلي المتحد لها أثر إيجابي على المستثمرين

أشار‭ ‬تقرير‭ ‬صادر‭ ‬عن‭ ‬المركز‭ ‬المالي‭ ‬الكويتي‭ ‬‮«‬المركز‮»‬‭ ‬عن‭ ‬أسواق‭...

05 أغسطس 2018