الفضل يطالب الحكومة بخارطة طريق لانقاذ المشروعات الصغيرة والمتوسطة 

2020-07-01 - 15:23

طالب النائب احمد الفضل الحكومة بحلول علمية ممنهجة ووضع خارطة طريق لانقاذ اصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة،مؤكدا أهمية عدم  اهمال الجانب الاقتصادي والنفسي والاجتماعي لصالح الجانب الصحي ووضع خطة متكاملة تراعي جميع الجوانب.

 وقال الفضل في تصريح بمجلس الامة اليوم لقد تقدمت في لجنة تحسين بيئة الاعمال بورقة تضم مقترحات تم عرضها على رئيس اللجنةالعليا للتحفيز الاقتصادي وتم مناقشته فيها لحل مشكلة  اصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة مشيرا الى ان تلك الورقة هي خلاصة لتجارب الدول وتحوي 6 برامج اقتصادية محفزة بالأدلة وحصر الفوائد لكل منها.

وطالب الحكومة بالعمل بالمقترحات التي تقدمت بها اللجنة البرلمانية او التعديل عليه بحسب ما يرونه في الصالح العام ، او تقديم حلول بديلة وعدم ترك الأمور معلقة، مشددا على ضرورة ان يكون التعامل مع هذه المشكلة بمناهج وحلول علمية ، والإسراع في الحلول لان التأخير سيتسبب بهجرة الكثير  من رواد الاعمال من السوق.

واضاف يجب ان تكون الحلول منطقية لاسيما ان الموضوع برمته لا يتجاوز محفظة قيمتها ٢٥٠ مليون دينار ، لإنقاذ صغار المستثمرين الذين تحلوا بالشجاعة  لتركهم الوظيفة الحكومية والاتجاه للمساهمة في الاقتصاد ، مستغرباً الدعم لكبار  التجار دون المبادرين المتعثرين بسبب غياب الحركة التجارية والتي كان اكثر  ضحاياها من اصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

 وتمنى الفضل افتتاح المحال التجارية كالصالونات والأندية الصحية والعربات الصغيرة وغيرها وفق الالتزامات الصحة خصوصاً انهم عليهم التزامات  شهرية ، مناشداً الحكومة ممثلة بوزيرة الشؤون وأعضاء لجنة التحفيز الاقتصادي بسرعة التحرك ، مضيفا انه بحجم الجهود الكبيرةالصحية المبذولة فوجئنا بحجم السقوط في المجال الاقتصادي ، فغياب الرؤية خطأ كبير يا سمو رئيس الوزراء وبات من الضروري "تغييرعتبة دارك " في المجال الاقتصادي .

 وبين الفضل ان بسبب هذه الأوضاع أسر تشتت واحلام اهدرت وديون حولت الى ديون معدومه والكثير من الجهد المهدور بسبب القراراتالحكومية باغلاق مناحي الحياة التجارية والاقتصادية والذي حذرنا منه ولكن ورؤية الحكومة ربطت العديد من الأمور بيد السلطات الصحيةولم يعبئوا بالجوانب النفسية والاجتماعية والاقتصادية وأثرها على الإنسان ، موضحاً ان الورقة التي تقدم بها هي إنقاذ للاقتصاد أسوة بماقامت به بعض الدول.

 واضاف انه من غير المعقول القبول بفكرة ان هذه المشروعات لا تساهم بشكل كبير بالناتج المحلي المالي ،  معتبرا ان ذلك وان صح فسيكون بسبب الحكومات المتعاقبة التي عملت على تضاؤل دور الاعمال الحرك في الاقتصاد القومي ، مؤكداً بانه لو كان هناك بيئة جاذبةوإصلاحات جذرية لما تقاعس الناس عن  الدخول فيه ،معتبرا ان ذلك ليس عذرًا إنما يحمل الحكومة المسؤولية  كاملة .

 وأكد الفضل على ان اثر إنقاذ الأعمال الحرة كبير جداً ولا يمكن ان يكون العلاج بمنح مزيد من القروض لدفع الرواتب والإيجارات ومصاريفجارية ففي هذا خطا مالي جسيم.

 ومن جانب اخر قال الفضل بشأن موضوع السفر يجب فتح المجال للجميع بالسفر دون اشتراط امتلاك عقار او علاج او غيره لان هذا حقللجميع، وليس هناك ضير بتوقيعهم على تعهدات والتزامات صحية ، مطالباً الحكومة مراعاة الجانب النفسي ، وتشغيل أسطول طيران الخطوط الجوية الكويتية الذي كلف البلد ملايين الدنانير ، معتبرا ان استمرار تعطل الاسطول قد يكون تخريب للطائر الوطني بشكل متعمد.

وبين انه "لا يجوز تأجير رحلات في عمليات الاجلاء بقيمة ملايين من شركات طيران أخرى وطائرات الكويتية بما يقارب ٢٨ طائرة متوقفه،مطالبا بفتح المجال لمن يريد السفر باعتبار انه ليس من حق الدولة منع مواطنيها من السفر".

 

مواضيع ذات صلة:

 الفضل يطالب الحكومة باتخاذ إجراءات لمعالجة أوضاع المسجلين على الباب الخامس 

طالب النائب أحمد الفضل الحكومة بعدد من الإجراءات لمعالجة أوضاع المسجلين على الباب الخامس في ظل أزمة...

10 أغسطس 2020

جامعة الكويت تنفي إصابات بفيروس كورونا بين موظفي مكتبة الطالب الجامعية

- نراعي الاحتياطات والاشتراطات الصحية عند استقبال الطلبة من تباعد اجتماعي ولبس الكمام وتوفير المعقمات -...

29 يوليو 2020

الفضل: سمو نائب الأمير دعا إلى التعاون في مجلس الأمة

قال النائب أحمد الفضل إن سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حذر خلال لقائه رئيس...

29 يوليو 2020

الفضل: استبعاد الكفاءات الوطنية في الهيئة العامة للاستثمار يستوجب التحقيق والمحاسبة

طالب النائب أحمد الفضل وزير المالية براك الشيتان بفتح تحقيق كامل في موضوع استبعاد الكفاءات الوطنية من...

27 يوليو 2020