" سرمد" | مريم العوضي : الدافع وراء رغبة البعض في الخروج وقت الحظر " شعور" 

2020-03-25 - 10:47

 

- إذا طغت المشاعر ألغت العقل .. وعلينا الإلتزام من أجل صالح المجتمع 

- وقت الحظر فرصة للتعرف على الأولاد والمكوث معهم ورعايتهم 

 

 
" سرمد" | قالت استشاري الطب النفسي الدكتورة مريم العوضي، إن الشيء الممنوع دائما مرغوبا، والمكوث في البيت لا يحبها الكثير، ولا نستغرب أن يعتبرها البعض أزمة، وهناك أناس لم يؤثر الأمر نهائيا فيهم.
 
وأضافت العوضي، إن حظر أعطى للكثير من الناس الآمان، مبينة أن الدافع وراء رغبة البعض في الخروج وقت الحظر "شعور"، بعيدا عن المنطق أو العقل. 

ولفتت إلى أن المشاعر إذا طغت ستلغي العقل، فالإنسان الذي يخرج يريد أن ينفس عن شعور الملل إلا أننا لابد أن نلتزم بالحظر من أجل صالح المجتمع.

وقدمت العوضي الشكر للمجتمع وكل من يلتزم بالتعليمات كونه يؤدي دوره في خدمة المجتمع، وعلينا أن ننظر إلى الجانب الإيجابي للتعرف على أولادنا بشكل أكثر خلال تلك الفترة التي تعتبر "فرصة" داعية الأسر أن تخصص وقتا إلى الأطفال إضافة إلى تقليل الأجهزة الإلكترونية التي تؤثر على الأعصاب. 

 

مواضيع ذات صلة: