الغانم: قانون البدون وقع في مجلس الأمة وليس ديوانية وسيناقش في "التشريعية" البرلمانية 

2019-11-05 - 20:03

قال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم في ندوة "قانون حل قضية البدون" ان القضية مرهقة لاي سياسي لأن المتحدث سيدخل "عش الدبابير" وهي من الملفات المهمة والموجهة، وانا قلت إن قانون البدون ليس قرآنا وقابل للنقاش والرأي والرأي الآخر.

وأكد الغانم ان قانون البدون وقع في مجلس الأمة ولم يوقع في ديوانية، وسيناقش في اللجنة التشريعية، والرجوع للرأي العام وجمعيات النفع العام هو طرح راق، والقوانين تناقش بين أهل الكويت قبل التصويت عليها في المجلس.

وأضاف إن مشكلة البدون بدأ رصدها من احصاء 1965 وكان عددهم 52 الف شخص، وانتهت لجان التجنيس 66 و67 وبعدها انخفض عدد البدون 39 الفا، وهذا العدد كان بإمكاننا التعامل معه بشكل اسهل من الحالي، وفي عام 70 عدد البدون كان 39 الفا وكان العدد المفروض لا يتجاوز 34 الفا كزيادة طبيعية لكن وصل 124 الف بزيادة اكثر من 300 %.

وتابع الغانم، إن اسباب زيادة أعداد البدون ابتداء من عام 70 هدفه الوظيفة في السلك العسكري والعمل بوزارات الدولة، حيث رمى كثير من البدون جناسيهم إلى ان وصل العدد لـ 200 الف عام 85 ووصل الى 225 الف عام 90 ، وبعد الغزو وصل عددهم الى 117 الفا بانخفاض 50 بالمائه،  والسبب ان عددا كبيرا عاد الى العراق وبعضهم اظهر جنسيته.

 

 
وقال الغانم ان هناك حالات من البدون تستحق الجنسية ويجب أن نخاف الله فيهم، واخرين غير مستحقين لابد أن نحمي الهوية الوطنية منهم، وهناك من يتكسب انتخابيا من هذه القضية وانا لن اقبل بالظلم.

 

 
وأشار إلى أن  هناك ملفات جاهزة لأشخاص يحملون احصاء 65 وشاركوا بالحروب العربية والغزو وهؤلاء مستحقين.. وهناك حالة احد البدون خرج بعد الغزو ثم عاد للكويت واستخرج بطاقة بدون قبل الغزو وادعى انه بدون، فهل هذا يجنس والأول لا يجنس، قائلا " سنتصدى لكل الحملات المضادة والتشويه ولا بديل عن الحل الشامل ومن لديه حق يأخذه ومن لايستحق يعدل وضعه".

 

 
وتابع : أتاني العقيد الركن حامد السنافي من وزارة الدفاع وهو من ابطال الكويت وكان قائدا للكتيبة الثانية مشاة، يطلب ان انصف 100 عسكري بدون شاركوا في حرب الغزو والتحرير وصمدوا، وهناك 500 بدون اخرين رموا أسلحتهم فهل يجوز المساواة بين 100 بطل دافعوا عن الكويت واخرين رموا أسلحتهم؟!

وشدد الغانم على أن من يعدل وضعه القانوني تكون له الاولوية في التجنيس، ومن جعل البدون يتزايدون هو ادعاء البعض ان لاجنسية لديهم، واقول لهم ان تعديل وضعك كبدون يمنحك اولوية التجنيس، وهناك مزايا عديدة تمنح لمن يبرز جنسيته من البدون أو يعدل وضعه، وفلسفة القانون مشجعة لهذا الامر، والدولة ستساعد البدون على استخراج جناسيهم، وما نتحدث عنه لا اجبار فيه ومن يريد ان يستخرج جنسية اخرى امره مقبولا واذا طلب من الحكومة لاستخراج اوراقه الثبوتية الدولة مناطه بذلك، ولا يمكن ان نعلن "أعداد المستحقين للتجنيس" لان هذا الامر مرتبط بقانون ولجان.

مواضيع ذات صلة:

الغانم: سمو نائب الأمير أكد أن حل مجلس الأمة هو أمر بيد سمو أمير البلاد وحده

قال رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم إن سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح أكد أن حل...

13 أغسطس 2020

الغانم:  تشرفت بلقاء سمو نائب الأمير وولي العهد واستمعت إلى توجيهاته ونصائحه بشأن المشهد السياسي الحالي

استقبل سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح في قصر بيان اليوم رئيس مجلس الأمة مرزوق...

12 أغسطس 2020

الغانم: مجلس الأمة جدد الثقة بوزير المالية.. الجلسة شهدت أجواء راقية وأديرت بحيادية

   قال رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم إن المجلس جدد الثقة بوزير المالية براك الشيتان، مؤكداً أن...

12 أغسطس 2020

الغانم: تسلمت استجوابا من النائبين عودة الرويعي وخليل أبل لوزير التربية

أعلن رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم عن تسلمه رسميا استجوابا من النائبين الدكتور عودة الرويعي والدكتور...

12 أغسطس 2020