قتيل و6 جرحى في تظاهرات جنوب إيران

2018-05-17 - 12:07

قُتل‭ ‬شخص‭ ‬وأُصيب‭ ‬ستة‭ ‬آخرون‭ ‬بجروح‭ ‬في‭ ‬تظاهرة‭ ‬مساء‭ ‬الأربعاء‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬كازرون‭ ‬جنوب‭ ‬إيران‭ ‬التي‭ ‬شهدت‭ ‬تظاهرات‭ ‬احتجاج‭ ‬على‭ ‬قرار‭ ‬تقسيم‭ ‬إداري‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬الأخيرة،‭ ‬بحسب‭ ‬وكالة‭ ‬أنباء‭ ‬‮«‬فارس‮»‬‭ ‬الإيرانية‭ ‬اليوم‭ ‬الخميس‭.‬

وقال‭ ‬المحتجون‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬المقاطع‭ ‬إن‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬ليست‭ ‬عدو‭ ‬إيران‭ ‬الحقيقي،‭ ‬كما‭ ‬يدعي‭ ‬القادة‭ ‬الإيرانيون،‭ ‬حسب‭ ‬ما‭ ‬ذكرت‭ ‬إذاعة‭ ‬فاردا‭.‬

وفي‭ ‬مقطع‭ ‬آخر،‭ ‬يظهر‭ ‬المحتجون‭ ‬وهم‭ ‬يحملون‭ ‬شخصا‭ ‬جريحا،‭ ‬بينما‭ ‬يرددون‭ ‬هتافات‭ ‬معادية‭ ‬لسياسات‭ ‬النظام‭ ‬الإيراني‭.‬

وخلال‭ ‬الشهرين‭ ‬الماضيين‭ ‬نظم‭ ‬سكان‭ ‬من‭ ‬مدينة‭ ‬كازرون‭ ‬تظاهرات‭ ‬عدة‭ ‬للاحتجاج‭ ‬على‭ ‬قرار‭ ‬الحكومة‭ ‬بالقيام‭ ‬بتقسيم‭ ‬إداري‭ ‬جديد‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭.‬

وبعد‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬أعلن‭ ‬النائب‭ ‬الأول‭ ‬للرئيس‭ ‬الإيراني‭ ‬وحاكم‭ ‬المنطقة‭ ‬عدول‭ ‬الحكومة‭ ‬عن‭ ‬مشروعها‭.‬

وشملت‭ ‬الاضطرابات‭ ‬عشرات‭ ‬المدن‭ ‬الإيرانية‭ ‬بين‭ ‬28‭ ‬ديسمبر‭ ‬والأول‭ ‬من‭ ‬يناير‭ ‬احتجاجا‭ ‬على‭ ‬غلاء‭ ‬المعيشة‭ ‬وأوقعت‭ ‬21‭ ‬قتيلا‭ ‬بحسب‭ ‬حصيلة‭ ‬رسمية‭.‬

اخر الأخبار

16 أكتوبر 2018

وكيل الكهرباء: نعمل على تقديم الدعم المالي والفني لتنفيذ الخطة الاستراتيجية لسلطة المياه الفلسطينية

  (كونا) -- أكد الوكيل المساعد لقطاع تشغيل وصيانة المياه بوزارة الكهرباء الكويتية المهندس خليفة الفريج...

محليات
16 أكتوبر 2018

"السكنية" ترفع أولوية التخصيص على قسائم "جنوب صباح الأحمد" لنهاية 2016

(كونا) -- أعلنت المؤسسة العامة للرعاية السكنية الكويتية اليوم الثلاثاء رفع أولوية التخصيص على قسائم جنوب...

محليات
16 أكتوبر 2018

 127 مليون دولار مساعدات بريطانية لمواجهة سوء التغذية باليمن 

(كونا) - - اعلنت الحكومة البريطانية اليوم الثلاثاء تقديم مساعدات مالية بقيمة 5ر96 مليون جنيه استرليني لمواجهة...

دوليات
16 أكتوبر 2018

سمو الأمير بعث برقية تعزية إلى ملك المغرب

(كونا) -- بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية تعزية إلى...

محليات

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا