اكتشاف مثير في شظايا نيزكين سقطا على الأرض منذ عقدين

2018-01-13 - 23:08

 

عثر العلماء من مختبر لورينز الوطنية بمدينة بيركلي الأمريكية على آثار المياه والمركبات الكيميائية المعقدة في بقايا نيزكين سقطا منذ حوالي عقدين.

ويرى العلماء أن ذلك يدل على أن الأجسام الفضائية التي تسقط على كوكبنا قد تسببت في ظهور الحياة عليه.

ودرس العلماء التركيب الكيميائي لبلورات الملح الصخري داخل نيزكين سقطا على الأرض عام 1998. وأظهرت صور الأشعة السينية أنه يوجد داخل البلورات محلول مائي مشبع بالملح والجزيئات العضوية بما فيها الأحماض الأمينية وأسلافها والهيدروكربونات والمركبات الأخرى التي تلعب دورا بيولوجيا هاما على الأرض.

وقال كويني تشان أحد معدي البحث: "بلورات الملح الزرقاء التي يبلغ حجمها ملليمترين تمثل مستودعا للمركبات والعناصر العضوية الضرورية لظهور الحياة". وأشار إلى أن تسجيل المجموعة المماثلة من العناصر على كائن خارج كوكب الأرض تم للمرة الأولى في التاريخ.

كما أكد العلماء أن الجزيئات في بلورات النيزكين تم إنشاؤها في ظروف غامضة منذ نحو 4,5 مليار عام. ويفترض أن مكان ظهورها يقع في كوكب سيريس الواقع في حزام الكويكبات بين المريخ والمشتري.

ويرى العلماء أن اكتشافهم يدل على احتمال وجود الحياة البدائية في أماكن أخرى من النظام الشمسي، كما كان بإمكانها التنقل بين الكواكب على متن حطام الكويكبات.

اخر الأخبار

24 سبتمبر 2018

مركز "جابر" الثقافي يطلق موسمه الثاني "جسور ثقافية"..  الخميس المقبل

(كونا) - أعلن مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي الكويتي انطلاق موسمه الثقافي الثاني 2018/2019 الخميس المقبل بعنوان...

محليات
24 سبتمبر 2018

الرئيس التونسي يعلن "نهاية التوافق" مع "حركة النهضة" الاسلامية

(كونا) - اعلن الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي اليوم الاثنين "نهاية التوافق" مع حزب (حركة النهضة)...

دوليات
24 سبتمبر 2018

قوات الاحتلال تقتل فلسطينيا بالرصاص خلال احتجاجات في غزة

(رويترز) - قال مسؤولو صحة في قطاع غزة إن جنودا إسرائيليين قتلوا فلسطينيا بالرصاص وأصابوا عشرات آخرين يوم...

دوليات
24 سبتمبر 2018

صالح العجيري | إخفاء درجة الحرارة 50 

الأرصاد الجوية جهة حكومية في خدمة المواطنين ولا يمكن ان تخفي امرا على الناس، والظن بأنها تخفي درجات الحرارة...

رياضة

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا