خالد الفرحان ينشئ 12 بيتا زراعيا محميا في مدارس الكويت

2018-01-10 - 19:07

في مبادرة هي الأولى من نوعها تقدم المزارع خالد فرحان بمقترح إلى وزارة التربية تم الموافقة عليه بإنشاء 12 بيتا محميا في المحافظات الست داخل المدارس كعمل تطوعي زراعي لتثقيف الطلبة والطالبات زراعيا. 

وقال الفرحان في تصريح لـ" سرمد"، في كل محافظة سيتم اختيار مدرستين لبناء بيتا محميا في كل مدرسة، وسوف اتكفل ببنائها ونقلها ومصاريفها وزراعتها والإشراف عليها لمدة موسم زراعي واحد. 

وتابع، الهدف من هذا العمل التطوعي هو تفعيل دور النشاط الزراعي في المدارس، وتثقيف أبنائا الطلبة زراعيا، ودعم مادة العلوم من خلال الزراعات المختلفة. 

ولفت إلى أن هذا المشروع الهدف منه دعم الأجيال القادمة وتثقيفهم قائلا" أقدم هذا المشروع لأبنائي الطلبة"، منوها إلى أن المحميات ستكون تم الإنتهاء منها في أول شهر مارس وسنقوم خلالها بالعمل على زراعات ربيعية، وصيفية. 

وأشار إلى أنه التقى الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة في وزارة التربية فيصل مقصيد وتم الموافقة على إقامة هذا العمل التطوعي الزراعي لخدمة أبنائنا الطلبة، كأحد المبادرات التطوعية الفريدة من نوعها في وزارة التربية.  

اخر الأخبار

25 سبتمبر 2018

وزير الخارجية يلتقي منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط

(كونا) - إلتقى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي اليوم الثلاثاء في...

محليات
25 سبتمبر 2018

فالح بن حجري | خارج السرب: «السربوتي» المتأسلم والإسلامي «المتربلل» 

أحد الأصحاب من ضحايا التصنيف المعتبرين الذين ترفع لهم القبعة أو العقال أيهما أقرب ليد والده التي كان...

آراء
25 سبتمبر 2018

الأردن يرسل مشروع قانون ضريبي مدعوم من صندوق النقد إلى البرلمان

  (رويترز) - قال مسؤولون إن الحكومة الأردنية أرسلت يوم الثلاثاء إلى البرلمان مشروع قانون ضريبي مدعوم من...

دوليات
25 سبتمبر 2018

أمير قطر يكشف عن اتفاق مع الأمم المتحدة لمحاربة مرض الكوليرا في اليمن

(كونا) - كشف أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم الثلاثاء عن اتفاق بلاده مع الامم المتحدة لمحاربة مرض...

الخليج

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا