صالح العجيري | العارية قديماً

2018-01-01 - 22:45

في الكويت قديما مارس الناس العارية وما وصل إلينا من ذلك خلال القرن التاسع عشر ومستهل القرن العشرين هو أن كل خمسة أو عشرة بيوت مثلا يملكون متاعا أو أداة او نحوهما ليست عند الآخرين، وقد شاع في المجتمع بين الناس أن هذه الأدوات معدة للإعارة فمن مثل ذاك «الملمص» وهو الخطاف الذي يخرجون به الدلاء الغارقة في قاع البئر والرحى والقدر الكبير وماكينة طحن القهوة و«المنحاز» وهو ما يدق به القمح.

والمرأة أيضا تعد مصاغها للإعارة في الأعراس والأفراح، والبشت يعار و«اللماعيات» وهي تحف تجلب من الهند وتعار لزينة غرفة العروس و«المبخرة» وهي شبك هرمي الشكل مصنوع من الخشب توضع عليه الملابس لتبخيرها بعد الغسيل بالطيب والفأس والصخين والهيب حتى الحمار يعار، أحيانا كانت ممارسة حسنة فقدناها إثر التغيير الاجتماعي الذي حصل في المجتمع في عهد ما بعد ظهور النفط.

فيا ليت تلك العادات تعود الى سابق عهدها. إنها سمة من سمات التواصل والتآخي والتراحم والتعاطف والسخاء بين كل شرائح المجتمع.

صالح العجيري

جريدة الأنباء

اخر الأخبار

18 سبتمبر 2018

هدف فيرمينو ينقذ ليفربول أمام سان جرمان

سجل البديل البرازيلي روبرتو فيرمينو هدفا في الوقت بدل الضائع، ليؤمن فوزا صعبا لفريقه ليفربول الإنجليزي على...

رياضة
18 سبتمبر 2018

ثلاثية ميسي تقود برشلونة لفوز كبير على أيندهوفن

(رويترز) - سجل ليونيل ميسي ثلاثية رائعة ليقود برشلونة لبداية قوية لمشواره في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم...

رياضة
18 سبتمبر 2018

"سبيس إكس" تكشف عن صور الصاروخ المخصص لنقل البشر إلى المريخ

كشف "إيلون موسك" عن صور جديدة لصاروخ "سبيس إكس" المقرر أن يذهب إلى المريخ، والصور الجديدة تضم...

منوعات
18 سبتمبر 2018

تيم كوك يوضح السر وراء ارتفاع سعر هواتف أيفون الجديدة

  عندما كشفت شركة أبل عن تشكيلها الجديدة لهواتف أيفون فى وقت سابق من هذا الأسبوع، سارع المعلقون إلى...

منوعات

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا