بريطانيا توسع باب الهجرة.. وتعلن المهن المطلوبة

2018-06-14 - 12:39

أعلنت الحكومة البريطانية عن خطة تعتزم بمقتضاها تخفيف القيود على قوانين الهجرة، لأجل السماح لأصحاب الكفاءات من الأطباء والممرضين من خارج الاتحاد الأوروبي بالقدوم إلى البلاد والعمل في مؤسساتها الصحية، وفق ما ذكرت "بي بي سي"، الخميس.

 

واشتكى مسؤولون في هيئة الصحة البريطانية، في أكثر من مناسبة، من العدد المحدد للمهاجرين الذين يمكنهم المجيء إلى بريطانيا من خارج الاتحاد الأوروبي، وقالوا إن الضوابط الحالية تعرقل ملء الوظائف الشاغرة.

ويتيح السقف المعمول به حاليا في قوانين الهجرة البريطانية، استقدام 20 ألف و700 شخص من ذوي الكفاءة من خارج الاتحاد الأوروبي كل سنة، وكانت رئيسة الوزراء، تيريزا ماي، قد حددت هذا العدد حين كانت تشغل منصب وزيرة الداخلية.

وجرى فرض هذه القيود على الهجرة، وفاءً بتعهد حزب المحافظين بالتصدي للهجرة أثناء الحملة الانتخابية، لكن القرار أدى إلى تبعات سلبية.

ويرتقب أن يؤدي انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بشكل كامل إلى فرض قيود على العمال القادمين من الاتحاد الأوروبي إلى البلاد، وهو أمر من شأنه أن يفاقم الأزمة في مؤسسات بريطانيا الصحية.

وكان بوسع هيئة الصحة في بريطانيا أن توظف أشخاصا أكفاء من خارج البلاد طيلة عقود، لكن النظام يعاني شغور عشرات الآلاف من المناصب، بعد تقييد الهجرة.

اخر الأخبار

15 أغسطس 2018

وفيات اليوم.. الأربعاء 15/8/2018

علي عبدالرضا علي الدوسري، 82 عاما، (شيع)، الرجال: الأندلس، ق8، ش4، م122، تلفون: 96999487، النساء: الأندلس، ق3، ش5،...

محليات
15 أغسطس 2018

روسيا: استخدام الدولار أداة ضغط سيؤدي إلى إيجاد عملة عالمية بديلة

قال‭ ‬مسؤول‭ ‬روسي،‭ ‬اليوم‭ ‬الأربعاء،‭ ‬إن‭ ‬استخدام‭ ‬الدولار‭ ‬الأمريكي‭ ‬للضغط‭ ‬على‭...

اقتصاد
15 أغسطس 2018

رئيس مجلس الأمة يعزي نظيريه في السودان بضحايا غرق مركب

(كونا) - بعث رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق علي الغانم اليوم الأربعاء ببرقيتين إلى رئيس المجلس الوطني في...

محليات
15 أغسطس 2018

قطر تتعهد باستثمار 15 مليار دولار بشكل مباشر في تركيا

«الأناضول»: قالت‭ ‬الرئاسة‭ ‬التركية‭ ‬إن‭ ‬أمير‭ ‬قطر‭ ‬أعلن‭ ‬استثمار‭ ‬مباشر‭ ‬بقيمة‭...

اقتصاد

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا