img

بارتوميو يتهم ريال مدريد بالتقليل من "ثنائية" برشلونة

أكد رئيس نادي برشلونة، جوسيب ماريا بارتوميو، اليوم الأربعاء أن الموسم الذي قدمه "البلوغرانا" وتوج خلاله الدوري الإسباني لكرة القدم وكأس الملك، "يحمل ختم" مدرب الفريق إرنستو فالفيردي الذي اعتبر أنه "فاق التوقعات".

وأكد بارتوميو أثناء خطابه أمام مجلس إدارة النادي المجتمع اليوم في كامب نو: "بعد مرور عام، يمكننا القول إن بارتوميو فاق التوقعات وبموهبته وأسلوبه ومعاييره، نال احترام الجميع وثقتنا".

وذكر رئيس البرسا بأنه "منذ عشرة أشهر اضطر الفريق للتعامل مع رحيل نيمار وخسارة كأس السوبر الإسباني (أمام ريال مدريد) مع مدرب تولى الإدارة الفنية لتوه"، لكن في نهاية الموسم توج برشلونة بالثنائية الثامنة في تاريخه.

وعلى الرغم من ذلك، أقر بارتوميو بثقل إقصاء برشلونة من دوري أبطال أوروبا، لكنه ذكر أيضاً بأن "الفريق تمكن من تجاوز الهزيمة أمام روما في ربع نهائي "التشامبيونز ليغ"، بتتويجه ببطولتي "الليغا" وكأس الملك".

وقال مدرب برشلونة: "حين نفوز بشيء ما، يحاولون التقليل من قيمة ما حققناه بالتحدث عن الحكام والممرات الشرفية وإثارة الجدل بشكل مبالغ فيه (في إشارة إلى ريال مدريد)، لكننا تمكنا من النأي بأنفسنا عن هذا الجدل الذي يقلل من شأننا، وركزنا على القيام بعملنا".

وفي هذا الإطار، أعرب رئيس برشلونة عن شعوره بالفخر لفوز فريقه بالليغا سبع مرات خلال المواسم العشرة الأخيرة.

كما أبرز "العهد الناجح" للبرسا الذي بدأ في موسم 2004-2005 مع بداية تصعيد الأرجنتيني ليونيل ميسي للفريق الأول في عهد المدرب الهولندي فرانك ريكارد، مشيراً إلى أنه "منذ ذلك الحين وحتى الآن، فزنا بـ32 بطولة، نحن الفريق الأوروبي الذي حقق أكبر قدر من البطولات، ويلينا بايرن ميونخ في المركز الثاني بـ26 لقب".

وخلال الخطاب، تحدث بارتوميو أيضاً عن رحيل قائد الفريق أندريس إنييستا، إذ رفض اعتباره وداعاً، بل "إلى اللقاء"، معرباً عن اقتناعه بأن اللاعب سيعود للبرسا عقب اعتزاله، وقال: "إنني مقتنع أن أندريس سيعود لبيته يوماً ما، وهنا سنكون بانتظاره وأذرعنا مفتوحة، لأن مساهمة أندريس إنيسستا في هذا النادي لم تنته، فهو يشكل جزءاً من تراثنا وتاريخنا وسيشكل أيضاً جزءاً من مستقبلنا".

على جانب آخر، تطرق رئيس نادي برشلونة للوضع السياسي الحالي في إقليم كاتالونيا ذاتي الحكم، وطالب مجدداً بـ"الاحترام والحوار من أجل حل الوضع الذي يرى أنه تسبب في خضوع أشخاص للحبس الاحتياطي للدفاع عن أفكارهم السياسية".

وفي هذا السياق، أعرب عن أسفه إزاء مصادرة القمصان الصفراء من مجشعي الفريق في نهائي كأس ملك إسبانيا، علماً بأن الانفصاليين في كاتالونيا يتخذون هذا اللون رمزاً لحركتهم الاستقلالية.

وندد بارتوميو بأنه "من المؤسف أن يجري مصادرة قمصان صفراء قبل مباراة، هذا ليس أمراً طبيعياً"، مشدداً على أن النادي الذي يرأسه "يدافع عن الحق في تحديد المصير وحرية التعبير".