خادم الحرمين يدين العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني الأعزل

2018-05-16 - 00:38

(كونا) - أعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن إدانة المملكة لما يتعرض له الشعب الفلسطيني الأعزل من عدوان بشع من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي تسبب في سقوط شهداء وإصابة أبرياء.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن خادم الحرمين الشريفين جدد في اتصال هاتفي بالرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الثلاثاء التأكيد على ثوابت المملكة تجاه القضية الفلسطينية ودعمها للأشقاء الفلسطينيين في استعادة حقوقهم المشروعة وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

كما أكد ضرورة بذل الجهد تجاه وقف العنف ضد الأشقاء الفلسطينيين وقيام المملكة بالدعوة لاجتماع طارئ لوزراء خارجية الدول الأعضاء بالجامعة العربية لتوحيد الجهود واتخاذ ما يلزم من إجراءات عاجلة لحماية الشعب الفلسطيني الشقيق.

ودعا الملك سلمان الله عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

من جانبه أعرب الرئيس الفلسطيني عن شكره لخادم الحرمين الشريفين على مشاعره النبيلة وعبر عن تقديره للدعم المتواصل الذي يلقاه الشعب الفلسطيني من حكومة وشعب المملكة العربية السعودية.

اخر الأخبار

16 أغسطس 2018

النفط الكويتي ينخفض لـ 69.68 دولاراً للبرميل 

(كونا) -- انخفض سعر برميل النفط الكويتي 34ر1 دولار في تداولات أمس الاربعاء ليبلغ 68ر69 دولار أمريكي مقابل 02ر71...

اقتصاد
16 أغسطس 2018

السادس عشر من أغسطس.. في ذاكرة تاريخ الكويت 

1977 - أمير الكويت الشيخ صباح السالم الصباح يصدر مرسوما أميريا بإنشاء كلية الدراسات العليا في جامعة...

محليات
16 أغسطس 2018

ترامب: الرسوم التي فرضتها على الصلب ستنقذ الصناعة الأمريكية

‮«‬رويترز‮»‬‭ :‬ذكرت‭ ‬صحيفة‭ ‬وول‭ ‬ستريت‭ ‬جورنال‭ ‬أن‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬دونالد‭...

اقتصاد
16 أغسطس 2018

فنزويلا تسلم البيرو لائحة بالمتورطين بمحاولة اغتيال مادورو

أ ف ب -- سلمت الحكومة الفنزويلية، سفارة البيرو في كراكاس لائحة بأسماء أشخاص فروا من البلاد على ما يبدو بعدما...

دوليات

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا