img

بريطانيا : روسيا تستعد لشن هجمات الكترونية على مؤسسات حكومية 

(كونا) -- حذر المركز الوطني للامن السيبراني البريطاني اليوم الاثنين من ان روسيا تستعد لشن هجمات الكترونية على مؤسسات حكومية بريطانية تشمل البنى التحتية الحيوية وشبكات الطاقة وخدمات الطوارىء والقوات المسلحة.

وقال المركز في بيان مشترك مع مكتب التحقيقات الفيدرالي الامريكي (أف بي أي) ان "روسيا هي العدو الأكثر قدرة في الفضاء السيبراني حيث ترعى الحكومة الروسية وتدعم عمليات التجسس والاختراقات الالكترونية على الشركات الامريكية والبريطانية والوكالات الحكومية".

واضاف المركز ان "التصدي لهجمات روسيا الالكترونية يمثل اولوية للمركز القومي بالتحالف مع الولايات المتحدة حيث سيعمل البلدان بالتعاون مع حلفائهم لوقف سلوك القرصنة الالكترونية غير المقبول لروسيا الذي يهدد سلامة وأمن الاقتصاد العالمي".

 

واوضح ان الهجمات الالكترونية التي تدعمها روسيا موجهه الى مؤسسات حكومية وخاصة علاوة على مقدمي خدمات الانترنت الذين يدعمون هذه القطاعات.
وشهدت العلاقات البريطانية الروسية اخيرا توترا على الصعيد السياسي بسبب اتهام بريطانيا لروسيا بمحاولة اغتيال العميل الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال وابنته في الرابع من الشهر الماضي.

وأدت هذه الحادثة الى أزمة دبلوماسية دولية حيث تبادلت لندن وعواصم أوروبية وغربية طرد العشرات من الدبلوماسيين مع موسكو. يذكر ان الحكومة البريطانية كانت قد دشنت العام الماضي (المركز الوطني للأمن السيبراني) من أجل حماية قطاعها الرقمي الذي يقدر بـ118 مليارجنيه إسترليني من عمليات القرصنة على الإنترنت والهجمات السيبرانية.