"الميزانيات" البرلمانية أجلت الموافقة على مشروع قانون الاعتماد الاضافي لـ"التأمينات"

2018-04-11 - 15:47

 

‏قال رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية النائب عدنان عبد الصمد : لجنة الميزانيات أجلت الموافقة على مشروع قانون الاعتماد الاضافي المقدم من التأمينات الاجتماعية لانه تغطية لتجاوز تم صرفه في سنة مالية سابقة وهناك مقترح بتضمينه الميزانية الجديدة بدلا من الاعتماد الاضافي 

واضاف عبد الصمد : مؤسسة التأمينات وعدت لجنة الميزانيات البرلمانية بتلافي ملاحظات ديوان المحاسبة خاصة عدم فعالية ادارة التدقيق الداخلي ووعدت المؤسسة بتوقيع عقود استشارية وتدريبية. 

 

 
‏وتابع عبد الصمد : لجنة الميزانيات لاحظت ان معظم استثمارات التأمينات وبنسبة 37 % موجهة الى الاستثمار بأجل مما يؤثر على العوائد ووعدت المؤسسة بتقليل تلك النسبة و طالبت اللجنة  التأمينات بإعداد دراسات جدوى شاملة قبل الدخول في اي استثمارات جديدة مع دراسة الجانب القانوني للعقود للحفاظ على اموال الصناديق التأمينية 

‏وزاد عبد الصمد : لجنة الميزانيات دعت إلى ضرورة وجود فريق مختص من ديوان المحاسبة للرقابة على القطاع الاستثماري في المؤسسات المليارية

‏وقال عبد الصمد : لجنة الميزانيات دعت الحكومة إلى دراسة الرواتب والاجور المنخفضة في مؤسسة التأمينات وكل الجهات الحكومية التي تعاني من تسرب الكفاءات مع ضرورة إقرار البديل الاستراتيجي.

اخر الأخبار

22 يوليو 2018

العنصرية تجبر أوزيل على اعتزال اللعب الدولي مع "المانشافت"

  مسعود أوزيل يعلن رسمياً اعتزاله اللعب الدولي، بعد الانتقادات الشديدة التي واجهها بسبب صورة نشرها مع...

رياضة
22 يوليو 2018

مظاهرة شعبية للمطالبة بفتح الحدود بين المغرب والجزائر

(كونا) - تظاهر العشرات من المواطنين المغاربة والجزائريين اليوم الأحد أمام المعبر الحدودي (زوج بغال) قرب...

دوليات
22 يوليو 2018

"داعش" يتبنى استهدف نائب الرئيس الأفغاني

ذكرت وكالة أعماق للأنباء التابعة لـ(داعش)، اليوم الأحد، أن مفجرا انتحاريا استهدف نائب الرئيس الأفغاني قرب...

دوليات
22 يوليو 2018

محمد صلاح رفض عرضا من برشلونة بـ١٨٠ مليون يورو

رفض نجم ليفربول الإنجليزي، المصري محمد صلاح، عرضاً خيالياً من فريق برشلونة الإسباني، خلال فترة الانتقالات...

رياضة

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا