img

ترند/ دعاة وعلماء دين ومثقفون عبر "تويتر" : رحم الله مشاري العرادة أبكانا حيا وميتا

نعى رجال الدين ومثقفون بارزون وإعلاميون ونشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي من مختلف الدول الخليجية والعربية اليوم اسرة المنشد الكويتي مشاري العرادة الذي توفى إثر حادث أليم في المملكة العربية السعودية. 

احتل وسم #مشاري_العراده المركزالأول في الكويت على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، حيث ترحم الناشطون من خلاله على العرادة، وتناقلوا تغريدة كان قد دونها قبل يومين مستذكراً الآية الكريمة: وَكُلُّهُمْ آَتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا.

وشارك منشدون ودعاة وعلماء دين بارزين، وفنانون ومثقفون وكتاب وإعلاميون ومشاهير من دول الخليج، في نعي العرادة وطلب الرحمة له، والصبر والسلوان لعائلته.

وكتب المشرف على حساب “قناة المجتمع السعودي”، المعروفة بتوجهها المحافظ، معلقًا على وفاة العرادة، “توفي اليوم صاحب أنشودة #فرشي_التراب التي أبكتنا، يبكينا اليوم بوفاته #مشاري_العرادة رحمه الله، وعظتنا حيًا وميتًا، اذكروه بدعوة”.

وأنشودة “فرشي التراب”، إضافة لأناشيد أخرى، بينها “أمي فلسطين”، من أشهر ما أنشد العرادة في حياته الفنية القصيرة في الإنشاد، وقد حققت تلك الأناشيد شهرة واسعة، شملت كل العالم العربي.

وكتب الداعية البحريني المعروف حسن الحسيني، في نعيه للعرادة “بومساعد.. أحببناك يوم أن وعظتنا بالموت وذكّرتنا بلقاء الله.. وها هو اليوم زارك الموت ليكون التراب فراشك!! بومساعد.. إني أجدك اليوم وعظتني بموتك أشد من وعظك لي بنشيدتك! أسأل الله لك الثبات عند السؤال”.

ونعاه صديق طفولته، المحامي الكويتي، مصعب الرويشد، بالقول “صديق الطفولة الحبيب #مشاري_العرادة_في_ذمة_الله؛ إثر حادث أليم في السعودية، لا حول ولا قوة إلا بالله”.

بدوره نعى القارئ مشاري بن راشد العفاسي، المنشد «مشاري العرادة»، بعد أن وفته المنية في حادث سير بالسعودية.

وقال العفاسي عبر حسابه الرسمي على “تويتر”: “إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم اغفر لعبدك مشاري العرادة وأسكنه فسيح جناتك”.

ومشاري ناصر سعد سعود العرادة هو صاحب أنشودة “فرشي التراب” الشهيرة، وهو منشد وإعلامي كويتي من مواليد دولة الكويت 17/8/1982، من مواليد منطقة اليرموك, محافظة العاصمة، درس فيها رياض الأطفال والابتدائية والمتوسطة، كما درس الثانوية في مدرسة الأصمعي بمنطقة قرطبة، ثم درس وتخرج من جامعة الكويت كلية الآداب قسم الفلسفة والتخصص المساند من كلية الشريعة والدراسات الإسلامية، كما درس في جامعة الشارقة انتداباً لمدة سنة واحدة، بعد ذلك عمل في وزارة التربية والتعليم في دولة الكويت ثم انتقل إلى العمل في القطاع الخاص ثم انتقل إلى العمل الإعلامي في المجال الخيري والتطوعي لعدة جهات ومؤسسات أهلية وحكومية، آخرها الأمانة العامة للأوقاف – دولة الكويت

وبدأ المنشد في مجال النشيد وهو في سن الطفولة وكان أول إصدار شارك فيه عام 1995 م وهو عبارة عن مجموعة أناشيد شعبية وتراثية، بعد ذلك استمر في المشاركة في المهرجانات داخل دولة الكويت وتسجيل مجموعة من التسجيلات الفردية، إلى أن شارك في أول ألبوم عام 1999 م بعنوان المجددون مع مجموعة من المنشدين، ثم استمرت الإنتاجات الفنية والمشاركات المختلفة في المهرجانات داخل الكويت وخارجها مثل دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وفي بريطانيا وأندونيسيا وأستراليا، وأصدر سلسلة يا رجائي الشهيرة حيث صوّر منها نشيدة فرشي التراب على يوتيوب ولاقت نجاحاً كبيراً وصدى واسع في القنوات الفضائية، وكان آخر اصدارات هذه السلسلة هو يا رجائي الرابع.

المنشد مشاري العرادة مهتم بالمجال الفني والإعلامي والأدبي ومختلف الفنون الإسلامية والعالمية، كما له مشاركات في العديد من المهرجانات والمؤتمرات التي اهتمت بالنشيد والفن الإسلامي في الكثير من الدول فيما يقارب 20 مهرجان واحتفال وأوبريت وله في المجال الخيري ما يقارب 25 عمل تعاون فيها مع العديد من المؤسسات الخيرية والتطوعية، وأصدرت له وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية عملين مصورين هما رمضان على يوتيوب وزمان أول على يوتيوب وساهم بالتنفيذ شركة جلف ميديا للخدمات الإعلامية ومؤخرا كانت له مشاركات متميزة في الأوبريتات الوطنية، كما له مشاركات مختلفة في مجال الكتابة في مجلة البشرى وشبكة إنشادكم العالمية ودار ناشري الإلكترونية ويستعد لطرح العديد من الإصدارات في هذا المجال.