img

ريال مدريد يحقق فوزا صعبا على دورتموند في دوري الأبطال .. وتوتنهام يحافظ على الصدارة

حافظ توتنهام هوتسبير على صدارته للمجموعة الثامنة ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، عقب فوزه الكبير 3-0 على ضيفه أبويل نيقوسيا القبرصي اليوم الأربعاء في الجولة السادسة (الأخيرة) بالدور الأول للمسابقة، التي شهدت أيضاً فوزاً مثيراً لريال مدريد الإسباني 3-2 على ضيفه بروسيا دورتموند الألماني.

وارتفع رصيد توتنهام إلى 16 نقطة في الصدارة، بفارق ثلاث نقاط أمام أقرب ملاحقيه الريال، اللذين ضمنا تأهلهما للأدوار الإقصائية منذ الجولة الماضية، فيما تجمد رصيد دورتموند عند نقطتين، محتلاً المركز الثالث المؤهل لبطولة الدوري الأوروبي، وذلك عقب تفوقه في فارق الأهداف على أبويل نيقوسيا (متذيل الترتيب)، المتساوي معه في نفس الرصيد وفارق المواجهات المباشرة.

وفي العاصمة الإسبانية مدريد، تقدم الريال بهدف مبكر حمل توقيع بورخا مايورال في الدقيقة الثامنة، فيما أضاف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الهدف الثاني في الدقيقة 12.

وبات رونالدو أول لاعب في التاريخ يسجل في جميع مباريات دور المجموعات الست بالمسابقة القارية.

وعزز رونالدو موقعه في صدارة هدافي البطولة، بعدما رفع رصيده التهديفي إلى تسعة أهداف في النسخة الحالية للمسابقة، كما تساوى مع غريمه التقليدي ونجم برشلونة الإسباني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، بتسجيله 60 هدفاً خلال مسيرتهما بمرحلة المجموعات للبطولة، علماً بأنهما الأكثر تسجيلاً في ذلك الدور على مدار التاريخ.

وبينما تأهب الجميع لفوز كبير للريال، فاجأ دورتموند الجميع بانتفاضة مباغته، بعدما أحرز نجمه الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ هدفين للفريق الألماني في الدقيقتين 43 و49.

وقبل نهاية عمر المباراة بتسع دقائق، أحرز لوكاس فاسكيز الهدف الثالث لريال مدريد، ليمنح فريقه انتصاره الرابع في المجموعة مقابل تعادل وحيد وخسارة وحيدة.

وفي العاصمة البريطانية لندن، حقق توتنهام هوتسبير فوزاً سهلاً 3-0 على ضيفه أبويل نيقوسيا.

وافتتح فيرناندو يورينتي التسجيل للفريق اللندني في الدقيقة 20، فيما أضاف زميلاه هيونج مين سون وجورج كيفين نكودو الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 37 و80.