img

خاص | رياضيون يهنئون الشعب الكويتي ويثمنون جهود الوساطة القطرية

بعد مرور عامين وأكثر عادت البسمة للشارع الرياضي الكويتي اليوم بعد إعلان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني انفانتينو رفع تعليق النشاط الرياضي الكويتي, والذي فرضه الفيفا على الكويت منذ أكتوبر 2015.

شبكة "سرمد" تابعت الحدث ورصدت العديد من ردود الأفعال في الكويت بعد زيارة رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم انفانتينو الكويت اليوم.

في البداية قال عضو مجلس إدارة النادي العربي عبدالرزاق معرفي: شباب الكويت يشعرون بعودة الثقة والروح بعد طول غياب, وسيعود علم الكويت ليرفرف من جديد في الساحات الدولية بعد أن شارك بعض شبابنا تحت العلم الأولمبي.

وأوضح معرفي أن قطر لعبة الدور الأبرز من حيث الوساطة بين الكويت والمنظمات الدولية في ملف رفع الإيقاف, مبينا أن قطر بدأت بالتواصل مع مسؤولي الفيفا وقربت وجهات النظر بين الطرفين.

كما أشاد أحمد نبيل الفضل عضو مجلس الأمة بالدور الكبير الذي لعبته قطر في رفع الإيقاف عن رياضة الكويت, ووضع النائب الفضل صورة له مع المسؤولين الكويتيين والقطريين على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلا: "جزء من أيام العمل المضنية مع الأشقاء القطريين فألف تحية لهم".

 

كما تقدم رئيس الاتحاد الكويتي الأسبق فواز الحساوي بالتهاني إلى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، بعد أن تم رفع الايقاف عن الكرة الكويتية.
وقال الحساوي على حسابه على تويتر:" أتقدم بأجمل التهاني لوالدنا الشيخ صباح الأحمد بمناسبة رفع الايقاف، كما أشكر أخي العزيز مرزوق الغانم، رئيس مجلس الأمة، والوزير خالد الروضان، والسادة الوزراء، ونواب مجلس الأمة، وكل من ساهم وساعد في رفع الايقاف عن النشاط الكويتي".

من جانبه أشاد رئيس نادي الكويت عبدالعزيز المرزوق برفع الإيقاف الرياضي عن الكويت مثمنا دور المسؤولين الرياضيين الذين قاموا على هذا الملف وعلى رأسهم وزير الشباب والتجارة خالد الروضان ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم, وأعضاء لجنة الشباب والرياضة في مجلس الأمة وجميع الرياضيين الذين اجتهدوا وعملوا صفا واحدا للخروج من هذه الأزمة.

وأشار المرزوق أن الكويت كان يسير بثبات في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي وكان يسعى للتتويج بالبطولة وجاء قرار الإيقاف ليحرم اللاعبين من مواصلة مسيرتهم الناجحة.

وأكد أن الأبيض يتطلع لكتابة تاريخ جديد من خلال المشاركة في البطولات الآسيوية المقبلة.

 

بدوره علق حارس المنتخب الوطني ونادي الكويت وعضو اللجنة الانتقالية السابقة خالد الفضلي أن رفع الإيقاف الظالم عن رياضة الكويت يعتبر انتصارا رائعا للرياضيين والشعب الكويتي الذي اشتاق شبابه إلى العودة إلى الساحة الرياضية.
وثمن الفضلي جهود كل من ساهم في حل هذه القضية التي طال أمدها لأكثر من عامين, مبينا أن زيارة انفانتينو للكويت اليوم تعتبر تاريخية لأنه زف البشرى بنفسه إلى صاحب السمو أمير البلاد الذي دعم ملف رفع الإيقاف بقوة.

أما نجم منتخب الكويت السابق ونائب رئيس اللجنة الانتقالية السابقة سعد الحوطي أكد أن سمو الأمير كان الداعم الأول لرفع تعليق النشاط الرياضي عن الكويت, بدأت التحركات منذ تحرك الوفد الشعبي والنيابي لجمع الأصوات من أجل رفع تعليق النشاط في كونغرس الفيفا الذي عقد في المكسيك في شهر مايو من العام الماضي، والذي جمع نسبة أصوات ضئيلة لكنها كانت بفعل فاعل وقتها, وقد مرت الأيام وثبت أن الكويت أكبر من الأشخاص.

كما ثمن الحوطي الدور البارز لقطر وقال في البداية لم تكن المنظمات الدولية تسمع لنا أو تناقشنا، لكن الوضع اختلف حينما نجح الإخوة القطريين في إيصال صوتنا وهنا اختلف تعامل مسؤولو الفيفا تماما، ليدركوا الحقيقة التامة ومدى الظلم الذي تعرضت له الكويت وأنديتها.

كما هنأ أمين السر العام بنادي كاظمة يوسف بوسكندر الشعب الكويتي وأعرب عن سعادة بالغة بعد رفع تعليق النشاط الرياضي, مبينا أن قرار الإيقاف كان ظالما في إبعاد أندية الكويت ولاعبيها عن المنافسات الدولية.

 ودعا يوسف بوسكندر الجميع إلى النظر أولا في مصلحة الكويت من أجل أن تعود رياضة الكويت كما كانت في السابق وخلق أجيال جديدة من اللاعبين القادرين على قيادة الأزرق لمنصات التتويج الآسيوية والعالمية.

وأشاد بوسكندر بزيارة انفانتينو التاريخية إلى الكويت, مؤكدا في الوقت نفسه على أن الأخوة القطريين أكملوا الحلقة المفقودة بين المسؤولين في الكويت والمسؤولين في الاتحاد الدولي لكرة القدم.

 

من جانبه قال رئيس هيئة التحكيم المستقلة بالاتحاد الكويتي لكرة القدم المحامي مشاري الصواغ: إن رفع الإيقاف لم يتم بين عشية وضحاها بل أتى بعد جهود مضنية من مسؤولين مخلصين سواء كانوا رياضيين أو نواب في مجلس الأمة, وعلى رأسهم وزير الشباب والتجارة خالد الروضان, والدكتور حمود فليطح.

وكان المحامي مشاري الصواغ أول من عقد ندوة في ديوانه للحديث عن مشكلة الإيقاف منذ أن كان الشيخ طلال الفهد رئيسا للاتحاد الكويتي لكرة القدم.