img

"التعليمية" البرلمانية : حصر أعداد "الفئات المساندة" بـ"التربية" للتحقق من الكلفة المالية لبدلاتهم واتخاذ القرار 

ناقشت لجنة شؤون التعليم والثقافة والإرشاد خلال اجتماعها اليوم الأربعاء موضوع بدلات الهيئات المساندة بوزارة التربية، بحضور وكيل وزارة التربية د.هيثم الأثري والوكيل المساعد لشؤون الأنشطة فيصل مقصيد.

 

 
وأكد رئيس اللجنة النائب محمد الحويلة في تصريح لتلفزيون (المجلس) عقب الاجتماع أن اللجنة ستعمل على حصر أعداد العاملين في هذه الهيئات والتحقق من الكلفة المالية لهذه البدلات تمهيدًا لاتخاذ القرار المناسب بشأنهم.
 
وأوضح أن البدلات ستشمل أمناء المكتبات والأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين والعاملين في التقنيات التربوية، ومحضري المختبرات وغيرها من الفئات المساندة لعمل المعلم، مشيرًا إلى انسجام وكيل وزارة التربية مع توجه اللجنة في دعم هذه المطالب المستحقة.
 
وبين أن اللجنة بحثت كيفية تحقيق الاستقرار والرضا الوظيفي للعاملين في الهيئات المساندة والارتقاء بهذه المهن نظرًا لما لهم من دور كبير لإنجاح العملية التعليمية وتحقيق الاستقرار في المؤسسات التعليمية وتمكين المعلم من أداء رسالته.
 
وكشف الحويلة عن اجتماع آخر ستعقده اللجنة بحضور ممثلين عن ديوان الخدمة المدنية ووزارة المالية وقيادات تربوية مختصة بهذا الموضوع.